التخطي إلى المحتوى

وفقاً لانخفاض سعر الدولار في مصر في الأيام السابقة، عمل ذلك الأمر على استقرار نسبي في سعر الذهب في السوق المصري في يوم الجمعة الموافق 17 يناير 2020، على الرغم من التحرك الكبير في السوق العالمي للذهب، حيث ارتفع من 1543 دولار ليصل إلى 1552 دولار أمريكي في ظل انتظار أسواق العالم الاتفاق بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، لنجد أن عيار 21 قد سجل 683 جنيه بدون إضافة المصنعية، ومن الجدير بالذكر أن عيار 21 من أكثر الأعيرة المتداولة في مصر.

يذكر أن يعر الذهب قد عانى من هبوط في مستوياته في ظل الأسبوعين السابقين، حيث أعلنت وكالة الأنباء رويترز أن السبب في ذلك يرجع إلى اتفاق متوقع بين أمريكا والصين، وفي إطار آخر نجد أن أحد أعضاء شعبة المعادن الثمينة الدكتور وديع أنطون يرى أن الاستقرار الذي يتمتع به سعر الذهب في تلك الأيام لن يستمر، فهو يتوقع أن يتصاعد السعر العالمي مرة ثانية مما يعمل على ارتفاع سعره في مصر في غضون الساعات المقبلة، وفي حالة إتمام اتفاقية الصين وأمريكا فسوف يهبط سعر الذهب العالمي والمحلي.

ومن الجدير بالذكر أن الأسهم الآسيوية قد لاقت ارتفاع كبير بسبب الاتفاق المتوقع بين أكبر كيانات اقتصادية على مستوى العالم، والذي يعتبر بمثابة هدنة في النزاع الجمركي في الرسوم والذي استمر بينهما قرابة العام ونصف، مما تسبب في اضطراب الأوضاع العالمية.

أسعار الذهب اليوم:

عيار 18 يسجل 585 جنيها للجرام.

عيار 21 يسجل 683 جنيها للجرام.

عيار 24 سجل 780 جنيها للجرام.

الجنيه الذهب اليوم 5464 جنيها.

أوقية الذهب 1552 دولار.

إقرأ أيضاً  نظام غذائي سهل وبسيط لفقدان 3 كيلو من الوزن خلال أسبوع دون الحرمان من الأكل