التخطي إلى المحتوى

أعلنت اللجنة السياسية النقدية في البنك المركزي المصري بعد الاجتماع الذي عقدته في يوم الخميس الماضي مساءً أن أسعار عائد الاقتراض والإيداع قد تم تثبيته لمدة ليلة واحدة، ويصل سعر العملية الرئيسية في البنك المركزي عند 12.25%، 13.25%، 12.75%، كما تم تثبيت سعر الائتمان والخصم على 12.75%، ونجد أن المواطنين في مصر في أوقات ارتفاع معدل التضخم وتباطؤ الاقتصاد يلجأون إلى توظيف فائض الأموال لديهم في الاستثمارات الآمنة التي تحقق لهم أعلى عائد يمكنه أن يقضي على أثار ارتفاع سعر الخدمات والسلع المعروفة بالتضخم، والتي تعمل من خلال العديد من الوسائل على تنمية الموارد المالية.

وفي جانب آخر نجد أن معدل نمو الاقتصاد على مستوى العالم قد تباطأ، لنجد أن هناك تأثير سلبي على التوترات التجارية، والذي تسبب في تيسير الأوضاع العالمية عن طريق خفض سعر العائد الأساسي لمجموعة من البنوك المركزية، مع العلم أن سعر البترول على المستوى العالمي مازال عرضة للتقلب وفقاً لمجموعة من العوامل المحتملة من العرض التي تحتوي على المخاطر على المستوى الإقليمي.

وتستمر اللجنة في طريقها لاتخاذ القرارات استناداً على المعدلات المتوقعة للتضخم في المستقبل، وليس المعدلات السائدة، مع العلم أن حجم التعديلات القادمة سوف تستمر في سعر العائد الأساسي في البنك المركزي، حتى تضمن استمرار تحقيق مسار الهبوط المستهدف حتى تستقر الأسعار على المستوى المتوسط.

إقرأ أيضاً  Now اشتعال سعر الدولار في سوريا اليوم الثلاثاء 17/12/2019 في السوق السوداء والمصرف بسوريا