رددوا دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب وأدعية نبوية “اللهم أجعله صيباً نافعاً” وفضل الدعاء

دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب ، يعتبر الدعاء إلى الله عز وجل أحد صور العبادة التي يسعى الإنسان إليه والعمل عليها في أوقات مختلفة بالأخص أثناء الصلاة؛ حيث يكون العبد أقرب إلى الله سبحانه وتعالى عند الدعاء وهو بين يديه ويمكن التوجه في جميع الأوقات إلى الله حيث أن باب رحمته مفتوح حتى تقوم الساعة، ويعد دعاء المطر والرعد والبرق لا يرد صاحبه حسب حديث النبي صلى الله عليه وسلم حيث أن الله لا يرد أثناء الصلاة وتحت المطر حسب ما جاء في الحديث النبوي والذي نذكره بشكل كامل بالمقال.

دعاء المطر والرعد والبرق مكتوب

كان النبي صلى الله عليه وسلم عندما يحل المطر يردد أدعية إلى الله سبحانه وتعالى في هذه الأوقات المباركة مثل “اللهم صيباً نافعاً”، والتي يحبب الدعاء بها وفيما يلي بعض الأدعية التي رددها في ها التوقيت.

اللَّهُمَّ حوالينا وَلاَ علينا، اللَّهُمَّ عَلَى الآكَامِ وَالظِّرَابِ، وَبُطُونِ الأَوْدِيَةِ ، وَمَنَابِتِ الشَّجَرِ”

ويجب على كل مسلم إستغلال نزل الغيث في تردديد دعاء المطر والرعد والبرق بالإضافة إلى الصلاة؛ حيث أنه خير من عند الله سبحانه وتعالى وقد يصبح عذاب على قوم عندما يزيد طغيانهم في الأرض.

 

قد يهمك: “تحذير شديد” الأرصاد الجوية توجه نصائح للمواطنين قبل إضطراب الطقس اليوم

فضل الدعاء عند المطر

وقد عملت دار الإفتاء المصرية على توضيح نقطة قبول دعاء المطر وقد إستشهدت من خلال الحديث الشريف للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وهو:

ثنتان ما تردان الدعاء عند النداء وتحت المطر.

ويجب عند الدعاء اليقين بأن الله عز وجل سوف يتقبله بالإضافة إلى الإخلاص، كما يجب أن يكون الدعاء به أمر جيد له أو لغيره وليس إثم كما يجب الإلحاح عند الدعاء.

شاهد ايضا