نقدم لكم عبر موقعنا دعاء اليوم الأول رمضان 1441 وأفضل الأدعية والأعمال التي تقام في هذا الشهر الكريم، حيث أن الدعاء هو العبادة، ويلجأ إليه الإنسان للتقرب من الله سبحانه وتعالى سعيًا وراء رضا الله، ويبحث الجميع من الأفراد الآن لمعرفة دعاء رمضان للتقرب به إلى الله سعيًا وراء طلب الرحمة والمغفرة، وإنهاء الازمة الحالية، فالدعاء هو العبادة الوحيدة التي تكون فقط بين العبد وربه وليس معه أي واسطة أو مكان مُحدد.

دعاء اليوم الأول رمضان 1441

وهناك الكثير من الأدعية التي من الممكن أن تقال في هذا الشهر الكريم والتي من بينها دعاء اليوم الأول وهو :

اللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي فيهِ صِيامَ الصّائِمينَ وَقِيامي فيِهِ قِيامَ القائِمينَ، وَنَبِّهْني فيهِ عَن نَوْمَةِ الغافِلينَ، وَهَبْ لي جُرمي فيهِ يا إِلهَ العالمينَ، وَاعْفُ عَنّي يا عافِيًا عَنِ المُجرِمينَ.

ومن الأدعية التي تقال في صلاة التراويح :

اللّهم اهدِنا فيمَن هَديْت وعافِنا فيمَن عافيْت وتَوَلَّنا فيمَن تَوَلَّيْت وبارِك لَنا فيما أَعْطَيْت وقِنا واصْرِف عَنَّا شَرَّ ما قَضَيت سُبحانَك تَقضي ولا يُقضى عَليك  أنَّهُ لا يَذِّلُّ مَن والَيت وَلا يَعِزُّ من عادَيت تَبارَكْتَ رَبَّنا وَتَعالَيْت فَلَكَ الحَمدُ يا الله عَلى ما قَضَيْت وَلَكَ الشُّكرُ عَلى ما أَنْعَمتَ بِهِ عَلَينا وَأَوْلَيت.

نَستَغفِرُكَ يا رَبَّنا مِن جمَيعِ الذُّنوبِ والخَطايا ونَتوبُ إليك وَنُؤمِنُ بِكَ ونَتَوَكَّلُ عَليك ونُثني عَليكَ الخَيرَ كُلَّه.

أَنتَ الغَنِيُّ ونحَنُ الفُقَراءُ إليك أَنتَ الوَكيلُ ونحَنُ المُتَوَكِّلونَ عَلَيْك أَنتَ القَوِيُّ، ونحَنُ الضُّعفاءُ إليك أَنتَ العَزيزُ ونحَنُ الأَذِلاَّءُ إليك، اللّهم استُرنا فوق الأرضِ وتحت الأرضِ و يوم العرض عليك.

اللهم أحسِن وُقوفَنا بين يديك ولا تُخزِنا يوم العرضِ عليك اللّهم أَحسِن عاقِبتَنا في الأُمورِ كُلها، وأجِرْنا من خِزيِ الدنيا وعذابِ الآخرة يا حنَّان يا منَّان يا ذا الجلال والإكرام.

نَسأَلُكَ يا رَحمنُ أَنْ تَرْزُقَنا شَفَاعَتَهُ وَأَورِدْنا حَوْضَهُ وَاسْقِنا مِن يَدَيْهِ الشَّريفَتينِ شَرْبَةً هَنيئَةً مَريئَةً لا نَظْمَأُ بَعدَها أَبَداً، اللَّهم كما آمَنَّا بِهِ وَلم نَرَه فَلا تُفَرِّق بَيْنَنا وَبَينَهُ حتى تُدخِلَنا مُدخَلَه، بِرحمَتِكَ يا أَرحَمَ الرَّاحِمين.

أفضل الأعمال في رمضان

بالطبع يُعد الصيام من أفضل الأعمال التي تقام في شهر رمضان المبارك الذي خصه الله سبحانه وتعالى بتلك العادة، حيث قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز :

 “أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ، وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ.”

كما أنه من أهم الأعمال الصالحة في هذا الشهر قراءة القرآن، وتأدية صلاة التراويح، والصلاة في وقتها وأداء الصدقات، والاهتمام بإطعام المساكين والفقراء، والتوبة النصوحة.

Looks like you have blocked notifications!