أشارت إحدى الشركات الشهيرة بأن مجموعة قرصنة قد شنت هجوم على الشركة إلكترونياً من اجل طلب الفدية المالية من أنظمة الشركة لاستعادة ملفاتها، حيث أن تلك الشركة تعمل في صناعة الإلكترونات، وطلبت مبلغ مالي كبير مما يُعد أكبر فدية معروفة حتى الآن.

طلب فدية مالية من شركة إلكترونية

وأوضح الموقع التقني ” the verge” أن مجموعة من الهاكرز قد نجحوا في الوصول إلى شبكة شركة Bleeping Computer، والتي تقوم بتصنيع الكمبيوترات التايوانية المعروفة باسم أيسر Acer واصبتها بفيروس الفدية الخبيث، حيث طلبت فدية 50 مليون دولار مقابل استعادة جميع البيانات الخاصة بالشركة.

وأشار موقع الويب للأمن السيبراني أن المهاجمين قد تمكنوا من الوصول إلى شبكة الشركة التي تقوم بتصنيع الكمبيوتر، عبر ثغرة أمنية في الخادم التبادلي، وهو برنامج خاص لمجال المراسلة والبرامج التعاونية مقدم من مايكروسوفت.

ووفقاً لما ذكرة الموقع التقني أن مجموعة الهاكرز التي نفذت الهجوم ضد شركة بريطانية العام الماضي، وأن تلك المجموعة هى التي وراء اختراق تلك الشركة وطلبت أكبر فدية حتى الآن، ومنحت الشركة مهلة حتى يوم 28 مارس الجاري من أجل استعادة الملفات كاملة.