ليلة النصف من شعبان تعددت أسمائها فمنها ليلة البراءة، وليلة الشفاعة، والليلة المباركة، وليلة الغفران والعتق من النار، وقد وصانا سيدنا محمد صل الله عليه وسلم بصيام ليلة النصف من شعبان وصيام الثلاثة أيام البيض من شهر شعبان حتى يحصل المسلم على فضل صيام تلك الليالي، وقد قيل أن عيد الملائكة ليلتين، الأولى هي لليلة البراء، وهي ليلة النصف من شهر شعبان، والثانية هي ليلة القدر، نوضح في السطور المقبلة فضل ليلة النصف من شعبان وما يستحب من الأعمال في تلك الليلة.

فضل ليلة النصف من شعبان

في ليلة النصف من شعبان ترفع الأعمال جميعًا، وقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أن في يومي الاثنين والخميس من شهر شعبان يتم رفع الأعمال، ويستحب أن ترفع الأعمال والعبد صائم، وقد أوضح العلماء أن هناك خمسة ليالي في العام لا يرد بها الدعاء، وتلك الليالي هي ليلة الجمعة، وليلة النصف من شعبان، وليلة أول يوم من شهر رجب، وليلتي العيد الأضحي وعيد الفطر.

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«من قام ليلة النصف من شعبان وليلتي العيدين لم يمت قلبه يوم تموت القلوب»

كما قال النبي الكريم:

عن أسامة بن زيد ـ رضي الله عنهما ـ أنه سأل النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بقوله: لم أَرَكَ تصوم من شهر من الشهور، ما تصوم من شعبان قال “ذاك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر تُرفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، وأحب أن يُرفع عملي وأنا صائم “.

ما يستحب من الأعمال في تلك الليلة

يستحب أن يكثر المسلم من الدعاء في ليلة النصف من شعبان، فهي ليلة ترفع فيها الأعمال إلى الله سبحانه وتعالى، ويمكنك الدعاء في النصف من شعبان بهذا الدعاء:

«رب أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا»

«ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا».

«رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب».

موعد النصف من شعبان 1442

أما عن موعد النصف من شعبان، فقد ذكرت دار الإفتاء المصرية المسلمين بصيام الثلاثة أيام البيض، والتي بدأت من يوم الجمعة 13 شعبان الموافق 26 من مارس 2021، وتستمر حتى يوم الأحد المقبل 15 شعبان والموافق 28 مارس 2021.

ومن لم يستطع الصيام في أيام 13 و 14 و 15 فليصم يومي 14 و 15، ولم لم يستطع فليحاول صيام النصف من شعبان في يوم 15 من شعبان.