أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله حرص المملكة العربية السعودية للوقوف بجاني المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة خلال الفترة الحالية، مؤكداً على الوقوف بجاني قيادة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسن وكذلك الأمير الحسين بن عبد الله، وجاءت تلك التصريحات عقب أحداث الأردن الأخيرة.

وزير الخارجية يؤكد دعم المملكة للملك عبد الله

ومن جانبه أشار الملك سليمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين والأمير محمد بن سلمان  وزير الدفاع السعودي ونائب رئيس الوزراء على تقديم الدعم اللامحدود من أجل تعزيز العلاقات الخوية بين البلدين الشقيقين  من أجل تنميتها بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين خلال هذه المرحلة، مؤكداً على الدعم اللامحدود والثابت في كافة الأزمنة والظروف بجميع المجالات سواء السياسية و الاقتصادية والسياسية والتنموية.

وأكد وزير الخارجية السعودية على أن استقرار الأردن الشقيق يؤدي إلى استقر المنطقة، مؤكداً على الدعم اللامحدود للملك عبد الله والشعب الأردني خلال هذه الفترة، منوهاً ان الملك عبد الله الثاني قيادة حكيمة تعمل على تنمية المسيرة الاقتصادية والنهضة بالبلاد الأردنية.

وكانت الدولة الأردنية قد شهدت عدم استقرار أمني خلال الساعات القليلة الماضية، ولكن تمكن رجال الأمن من القضاء على تلك التحركات واستقرار الوضع خلال ساعات.