يتسائل الكثيرين لمعرفة أضرار العرقسوس على الصحة باعتباره من أهم المشروبات التي يكثر استخدامها خصيصًا في شهر رمضان المبارك، وتُعد مشروب أساسي على مائدة الإفطار والسحور، وهو من المشروبات التي عُرفت منذ آلاف السنين بفوائدها العديدة، إلا أنه على الرغم من فوائده الكبرى يتسبب في العديد من الأضرار، بسبب احتواءه على حمض الجلسرين الذي يسبب آثارًا جانبية عند تناوله بكميات كبيرة.

أضرار العرقسوس على الصحة

هناك أضرار قليلة جدًا للعرقسوس حيث أنه من الممكن تناوله بأمان للاستفادة من فوائده، حيث أنه يُعد من المشروبات الآمنة بشكل كبير للأشخاص الذين يتناولونه كمشروب بكميات بسية، ولكنه يُصبح غير آمن عندما يؤخذ بكميات كبيرة جدًا لفترة طويلة، فهو من الممكن أن يُسبب:

ـ ارتفاع الضغط الدموي نظرًا لانخفاض عنصر البوتاسيوم والوهن والشلل.

ـ يؤدي إلى حبس الصوديوم والماء وانخفاض القدرة الجنسية والتناسلية عند الرجال.

ـ يُزيد من خطر الولادة المُبكرة، وقد يُسبب الإجهاض.

ـ يؤدي إلى احتباس الماء في الجسم، مما ينتج عنه قصور القلب الاحتقاني.

ـ يسبب اضطرابات في القلب.

ـ يُزيد من هرمون الاستروجين في الجسم، والذي يرفع نسبة الإصابة بسرطان الثدي وسرطان المبيض وبطانة الرحم.

فوائد العرقسوس

هناك فوائد كبرى للعرقسوس ومن بينها :

ـ يعمل على تحسين أمراض جهاز الهضمي، ويفيد في حالات التسمم بالغذاء والقرحة المعدية والحموضة المعدية.

ـ يقضي على الجرثومة التي تستمر في المعدة والتي تسمى الملتوية البوابية.

ـ يُحسن وظيفة الجهاز التنفسي، ولذلك يُستخدم في علاج أضراره، ويعمل على زيادة إنتاج المخاط الصحي الذي يُؤدي إلى تحسين وظيفة الجهاز التنفسي.

Looks like you have blocked notifications!