دعاء ليلة القدر، في الأيام الأخيرة من شهر رمضان يكثر الدعاء تأملاً بأن يكون ذلك اليوم ليلة القدر، فالدعاء هو وسيلة من وسائل التقرب من الله سبحانه وتعالى وإليكم في السطور الآتية أدعية تقال في ليلة القدر.

علامات ليلة القدر:

يوجد الكثير من العلامات التي تشير على ليلة القدر التي من أهمها:

  • تشرق الشمس بلا شعاع، فأخبر الرسول صلى الله عليه وسلم أصحابه بأن من إشارات ليلة القدر هي أن تطلع الشمس في صبية يومها بيضاء لا يوجد شعاع لها.
  • أن يرى الأنوار ساطعة من كل مكان وتكون ليلة سلام.
  • يكون القمر في هذه الليلة نصف دائرة.
  •  استجابة الدعاء لمن وفق له.
  • يسود الكون في هذه الليلة حالة من الهدوء والاستقرار بصورة تامة فلا هناك رياح ولا عواصف.

دعاء ليلة القدر:

 عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم: يا رسولَ اللهِ، أرأَيْتَ إنْ علِمْتُ أيَّ ليلةٍ ليلةَ القدرِ ما أقولُ فيها؟، قال: قولي: اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ كريمٌ تُحِبُّ العفْوَ، فاعْفُ عنِّي، اللهم فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ وَعَذَابِ النَّارِ، وَفِتْنَةِ القَبْرِ وَعَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الفَقْرِ، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ خَطَايَايَ بمَاءِ الثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطَايَا، كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَبَاعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطَايَايَ، كما بَاعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ، وَالْهَرَمِ، وَالْمَأْثَمِ، وَالْمَغْرَمِ.

ربي إني استودعتك أدعية فاض بها قلبي فاستجبها لي يا كريم.

اللهم ما أخشاه أن يكون صعباً هوّنه وما أخشاه أن يكون عسيراً يسّره وما أخشاه أن يكون شراً اجعل لي فيه خيراً ولا تجعلني أخشى سواك.

اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت.

اللهم أحسن ختامنا وارزقنا من حلالك واحمنا من طريق الشر والحرام، اللهم لطفك وعفوك بمرضى كورونا إنك أنت الشافي المعافي رب المعجزات القادر على إحياء العظام وهي رميم.

Looks like you have blocked notifications!