التخطي إلى المحتوى

اليوم بعد التالي تظهر الأخبار العاجلة التي تصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي، واليوم أصبحت الطالبة حنين حسام هي حديث السوشيال ميديا، التي كانت تقوم بعمل الفيديوهات على برنامج التيك توك وغيرها من وسائل التواصل المختلفة، وبين انتقادات أتت عليها وبين أخبار عن تحقيقات جامعة القاهرة لها بسبب الفيديوهات الغير مناسب نشرها على هذه الوسائل، جاءت لتقول عائلتي غير رافضة لما أقدمه من فيديوهات.

وقد قامت الطالبة الجامعية التي تنتسب إلى جامعة القاهرة حنين حسام بالإعلان بشكل رسمي أن والدها ووالدتها موافقين تماماً على ما تقدمه من مادة إعلامية، وفيديوهات وكل الأمر أن العديد من الإعلاميين قاموا باضطهادها وبالتالي تعرضت لهذه التحقيقات والإهانات التي سببت لها العديد من المضايقات والأذى النفسي.

كما قالت أثناء اتصال تليفوني لها مع برنامج حضرة المواطن عبر القناة الفضئاية الحدث اليوم، أن الفيديو الذي اضطهده الكثيرون كان كاملاً ثلاث دقائق، ولكن تم اختزاله ليكون عبارة عن 10 ثواني فقط وأهملوا بقية الفيديو، وأما عن موضوع الفيديو فإنها أفصحت له أنها تحتاج إلى 20 فتاة محترمين، من أجل تطبيق لايكي، ولكن اضطهدها الكثيرون دون فهم أو وعي.