التخطي إلى المحتوى

تعتبر منصة مدرستي التعليمية هي أحد المنصات الإلكترونية التي صممتها وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية للتعليم عن بعد، حتى تتمكن من تحجيم نسبة الإصابات بفيروس كورونا المستجد الذي ضرب العالم كله، وحتى تتمكن من الحفاظ على صحة أبناءنا، قامت بتصميم تلك الواجهة الإلكترونية حتى يتمكن الطلاب من مواكبة دراستهم بشكل طبيعي بشكل يحاكي يومهم الدراسي الطبيعي، ولكنها مثل أي شيء في أوله، واجهت العديد من المشكلات في أسبوعها الأول.

استعداد منصة مدرستي التعليمية للأسبوع الدراسي الجديد

واجهت منصة مدرستي التعليمية مشكلة كبيرة في الأسبوع الأول من انطلاقها، حيث فوجيء عدد كبير للغاية من الطلاب والمعلمين، بعدم تمكنهم من الدخول على حساباتهم الشخصية على المنصة، مما حال بينهم وبين الاستفادة من ذلك اليوم الدراسي، الأمر الذي جعل وزير التعليم بنفسه يقوم بالتعليق عليه، بأن جميع المنصات في بدايتها تواجه المشكلات، ولكنهم يعملوا جاهدين لتطوير الخدمة، والحد من حجم المشكلات التي تواجهها.

المشكلات التي تواجه منصة مدرستي التعليمية

بادرت الوزارة بوضع حلول بديلة حتى تتمكن من التصدي للهجوم المستمر من قبل المخترقين الراغبين في القضاء على المنصة، وذلك من خلال التعاون مع شركة مايكروسوفت العالمية في تطوير برنامج تيمز الخاص بها الذي أنتجته في عام 2017، حتى تتمكن من استقبال الطلاب عليه في حالة تعطل منصة مدرستي، والذي يمكن تسجيل الدخول عليه بنفس بيانات منصة مدرستي التعليمية.