التخطي إلى المحتوى

تعتبر منصة مدرستي هي المنصة التي حلت مكان المنظمة التعليمية لتوفر جميع أركان العملية التعليمية ولكن مع اتباع كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية لتجنب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وذلك بعد القرار الصادر من وزير التعليم السعودي، الذي أقر من خلاله تحويل العملية التعليمية لنظام التعليم عن بعد في الأسابيع السبع الأولى من العام الدراسي الجديد، وذلك لتجنب تفشي المرض بين الطلاب حفاظاً على صحتهم، وقد عملت الوزارة على توفير كافة الظروف حتى توفر لطلابها عملية تعليمية مكتملة الأركان.

استراتيجيات دمج منصة مدرستي ضمن العملية التعليمية

أعلنت وزارة التعليم عن ظهور خمس استراتيجيات جديدة بعد إطلاق منصة مدرستي للتعليم عن بعد، ومن بينها تطوير طريقة إعداد المعلمين وتأهيلهم بالشكل المميز، وتأهيل الطلبة والطالبات في مرحلة الثانوية العامة بالشكل الذي يمكنهم من الالتحاق بالمرحلة الجامعية، كما أنه تم إتاحة الكثير من الفرص أمام الطلاب حتى يتم مواجهة البطالة، إلى جانب توظيف الأصول المشتركة من خلال الاستفادة من البنيات التحتية.

منصة مدرستي للتعليم عن بعد

واجهت منصة مدرستي للتعليم عن بعد العديد من المشكلات في الفترة الأولى التي تم إطلاقها فيها، وذلك بسبب محاول الكثير من المغرضين الاستيلاء على حسابات الطلاب للعبث بنجاح ذلك النظام الذي أثبت نجاح باهر، ومن الجدير بالذكر أن منصة مدرستي هي جهة سعودية 100% ابتداءً من الفكرة مروراً بالتنفيذ وحتى الدعم الفني.