التخطي إلى المحتوى

شهدت محافظة الاسماعلية في مصر مقتل طفلين بسبب لعبة ببجي مما آثار دهشة كافة المسؤولين الذين ناشدوا الأهالي بسرعة الإبتعاد عن تلك اللعبة والحفاظ على أبنائهم، حيث دُهس طفلين أسفل عجلات قطار بسبب انشغالهم بلعب لعبة ببجي وارتدائهما سماعات الأذن أثناء الجلوس على شريط السكة الحديد، وهذا تسبب في عدم سماع صوت القطار القوي أثناء اقترابه منهما.

مقتل طفلين بسبب لعبة ببجي

نشرت وسائل الإعلام المصرية العديدة نبأ الحادثة بعد أن تلقت مديرية أمن الاسماعيلية إخطارًا من إدارة شرطة النجدة يُفيد بوقوع اصطدام قوي لقطار بطفلين بسبب تواجدهما على شريط القطار في عزبة عسكر دائرة مركز أو صوير، حيث انتقلت الأجهزة الأمنية وسيارات الإسعاف إلى مكان الحادث واتضح مصرع كل من يوسف 12 عام وابراهيم 13 عام تحت عجلات القطار.

تفاصيل حادث القطار

أوضحت التحريات أن الطفلين انشغلا في أداء لعبة ببجي وكانا يجلسان على السكة الحديدية وهما يرتديات سماعات الأذن، وتوفى الطفلين متأثرين بالحادثة، حيث تحرر المحضر اللازم بالواقعة وتم إخطار النيابة العامة المصرية من أجل إتخاذ الإجراءات اللازمة، وتم نقل الجثمانين إلى ثلاجة أحد المستشفيات، من أجل استخراج تصاريح الدفن.

تحذيرات قوية من لعبة ببجي

ذكرت المصادر أنه قد توفي طفل آخر في نهاية شهر سبتمبر الماضي بالسكتة القلبية أثناء ممارسة لعبة ببجي داخل محافظته، ووصل الطفل إلى مستشفيات بورسعيد عن طريق سيارة اسعاف، وتبين من الفحص وفاة الطفل بعد أن وُجد ملقي على الأرض دون حركة وبجواره الهاتف المحمول.

وبعد تلك الحادثة جاءت حادثة أخرى أشارت إلى تخلص الطفل من حياته شنقًا داخل غرفة نومه بالشرقية، بسبب قيام أسرته بمنعه من الإكثار من لعبة ببجي وتركها.