تركيا ترفض طلبا من إسرائيل لإبعاد أعضاء حركة حماس عن أراضيها – Sada El-Bald صدى البلد

0 تعليق ارسل طباعة

كشفت تقارير إعلامية، اليوم الاثنين، أن تركيا رفضت طلبا من إسرائيل بخصوص ترحيل أعضاء حركة "حماس" الفلسطينية من الأراضي التركية.

وحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" العبرية، فإن وزارة الخارجية التركية أبلغت إسرائيل بأن تركيا رفضت طلب تل أبيب لإبعاد أعضاء حركة "حماس" من أراضيها.

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك مخاوف حيال التقارب بين إسرائيل وتركيا، بعد فوز زعيم حزب الليكود، بنيامين نتنياهو، بانتخابات الكنيست.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في تصريحات نقلها الإعلام التركي: "لم نلب مطلب إسرائيل بخصوص حركة حماس، نحن لا نرى حماس منظمة إرهابية".

ويقول المحلل السياسي والأمني التركي، عمر أوزكيزيلجيك، المقيم في أنقرة، إن تركيا تأمل في أن تصبح وسيطا بين إسرائيل والفلسطينيين، وتعتقد أن إبعاد حركة أعضاء حركة حماس عن أراضيها يمكن أن يعرض ذلك للخطر".

وتابع بقوله: "نحن نتذكر ذلك قبل أن تنقطع العلاقات التركية الإسرائيلية، كانت تركيا وسيطا نزيها بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وأعتقد أنها تتطلع إلى إعادة بناء ذلك".

وأضاف أوزكيزيلجيك أنه بما أن تركيا لا تصنف حماس على أنها منظمة إرهابية، فلن يكون هناك إطار قانوني لترحيل أعضائها.

تم استعادة العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل وتركيا بالكامل الصيف الماضي، مع تعيين إسرائيل سفيرا لتركيا في سبتمبر، وتعيين تركيا سفيرا لإسرائيل يوم الجمعة الماضي بشكل رسمي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق