عاجل

"الضرائب": لا استثناء من الفاتورة الإلكترونية.. وإلزام الأطباء – الفجر

0 تعليق ارسل طباعة

كشفت رشا عبدالعال، معاون رئيس مصلحة الضرائب، أن تطبيق منظومة الإيصال الإلكتروني تم على مراحل تمامًا، كما حدث مع منظومة الفاتورة الإلكترونية، والتي طبقت على جميع الممولين دون استثناء.

لا استنثاء

وتابعت "عبد العال"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج "كلمة أخيرة"، المذاع على فضائية "on"، مساء الأحد،:  نطلب من جميع ممولي  مصلحة الضرائب التسجيل  سواء المهندس أو الطبيب أو المحامي على الموقع الالكتروني للفاتورة الالكترونية،  وفيما يخص المهن الحرة مثل الطبيب وغيره ممن يتعاملون مع المواطنين مباشرة، عليهم  بعد الخطوة الاولى أن يتقدم  بطلب لإدراجه في منظومة الايصال الالكتروني،  وهي تختلف عن مرحلة تعامل المؤسسات مع بعضها البعض".

الفاتورة الإلكترونية تُعد مستند قياسي

وشددت أن الفاتورة الإلكترونية هي بمثابة تحويل  من فاتورة ورقية إلى إلكترونية تصل للمصلحة بمجرد صدورها  لدى الممول،  وهي تُعد مستند قياسى له مكونات وشكل وتصميم موحد ومحتوى تنظمه القوانين واللوائح الخاصة بعمل الفاتورة الإلكترونية، كما أنها تتطلب وجود توقيع إلكتروني،  لضمان الحجية القانونية سار وفعال لمصدر الفاتورة، وتتيح المنظومة تأمين كامل لبيانات الفواتير المتبادلة بين الشركات.

التطوير غير قاصر على منظومتي الفاتورة والإيصال الإلكتروني

. ولفت إلى أن التطوير غير قاصر على منظومتي الفاتورة والإيصال الإلكتروني فحسب، بل أيضا شمل إعادة هندسة الإجراءات الضريبية، ثم تم في ضوء ذلك تنفيذ مشروع ميكنة إجراءات الأعمال الضريبية الرئيسية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق